Search The Web

Monday, October 24, 2011

القبض على شريك قاتلة زوجها بإمبابة بعد 24 ساعة من هروبه


المتهمة بعد القبض عليها
المتهمة بعد القبض عليها
 
 
قبل مرور 24 ساعة على مقتل جزار إمبابة على يد زوجته وشريكها الهارب، نجحت مباحث الجيزة فى القبض عليه وضبط السلاح المستخدم فى الجريمة والذى سدد بواسطته للمجنى عليه 10 طعنات بأنحاء جسده حتى فارق الحياة.

اعترف المتهم"عبده.ع" (33 سنة)، عامل قمامة، أمام العميد عرفة حمزة، رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، أنه يقيم بجوار مسكن أسرة زوجة المجنى عليه "بطة.م" بالوراق وأنه فوجىء بها تعرض عليه مساعدتها فى قتل زوجها مقابل مبلغ مالى تدفعه له، واتفق معها على الحصول على 500 جنيه مقابل مساعدتها، فوافقته وأعطته المبلغ.

وأضاف فى اعترافاته أن المتهمة أخبرته أنها ستضع مخدرا لزوجها حتى يتمكنا من التخلص منه دون مقاومة، ويوم الحادث وعندما تأكدت من فقدان زوجها لوعيه بسبب المخدر، اتصلت به وطلبت منه الحضور فتوجه لشقتها بمنطقة المنيرة الغربية بإمبابة وفتحت له الباب فى الساعة الثالثة فجرا وتسلل إلى الداخل بهدوء، ثم توجه إلى غرفة النوم بصحبتها ووضعت هى "فوطة" على وجه زوجها أثناء نومه حتى لا يطلق أى استغاثه ثم سدد له المتهم عدة طعنات ببطنه وظهره حتى تأكدا من مفارقته الحياة وفر هاربا حتى تمكن رجال المباحث من القبض عليه.

كان اللواء عابدين يوسف، مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، قد تلقى بلاغا من زوجة المجنى عليه بعثورها على زوجها "عصام.م.ع" جزار مقيم بالمنيرة الغربية بإمبابة مقتولا داخل شقتهما، وتبين من معاينة وتحريات العميد فايز أباظة، مدير المباحث الجنائية، أن المجنى عليه مصاب بعدة طعنات متفرقه بجسده أسفرت عن مقتله وأنه متزوج منذ 6 سنوات ولديه طفلان توأم وأن الخلافات تجددت بينه وزوجته فى الآونة الأخيرة بسبب شكها به لعلاقاته النسائية المتعددة، كما انها تزوجته دون رغبة أسرتها وكانت تقترض النقود من أشقائها لإعطائها له إلا أنه كان ينفقها على ملذاته، فقررت التخلص منه واستعانت بأحد جيرانها واشتركا فى قتل زوجها، وبضبط الزوجة ومواجهتها انهارت واعترفت أن زوجها كان له علاقات بسيدات أخريات، مما حول حياتها إلى جحيم بسبب غيرتها القاتلة عليه، حتى اتخذت قرارا بقتله للانتقام منه، وحاولت فى بادئ الأمر التخلص منه بمفردها إلا أنها فشلت فى تنفيذ جريمتها وخافت من كشفه مخططها، مما دفعها للاستعانة بالمتهم وعرضت عليه مساعدتها فى قتل زوجها فطلب منها مبلغا ماليا لتنفيذ طلبها واتفقا على مبلغ 500 جنيه فوافقها، ووضعت سيناريو لتنفيذ الجريمة بواسطة تخدير الزوج ثم قتله أثناء نومه عقب ذلك حتى لا يتمكن من مقاومتهما وفضح أمرهما.

ويوم الحادث اشترت أقراص مخدرة من صيدلية بالوراق ووضعتها لزوجها فى كوب الشاى حتى فقد وعيه واستغرق فى النوم، ثم اتصلت بشريكها وطلبت منه إحضار سكين والحضور لشقتها لتنفيذ اتفاقهما ثم فتحت له باب الشقة، وداخل غرفة النوم وضعت "فوطة" على وجه زوجها حتى لا يصرخ، وسدد المتهم عدة طعنات له بأنحاء جسده بدون رحمة حتى تأكدا من مفارقته الحياة وفر المتهم هاربا، بينما اتصلت هى بعد ارتكابها الجريمة بعدة ساعات برجال المباحث وادعت أنها خرجت لشراء بعض احتياجاتها من السوق وعقب عودتها عثرت على زوجها غارقا فى دمائه داخل غرفة النوم، ليتمكن المقدم عمرو رضا، رئيس مباحث قسم شرطة إمبابة من ضبط المتهم وإحالته الى النيابه للتحقيق.

No comments: